أمنية المهرة تُقر اتخاذ الإجراءات القانونية بحق منفذي محاولة اغتيال المحافظ 

[ اجتماع اللجنة الأمنية بالمهرة ]


أقرت اللجنة الأمنية بمحافظة المهرة، ، اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد "العناصر الخارجة على القانون" والمتورطة في حادثة محاولة اغتيال المحافظ راجح باكريت نقطة اللبيب الأربعاء الماضي.

جاء ذلك في اجتماع استثنائي عقدته اللجنة الأمنية بمحافظة المهرة، مساء أمس، برئاسة المحافظ الشيخ راجح باكريت، للوقوف على تداعيات اطلاق النار على موكب المحافظ والوفد المرافق له، ونتائج الحملة الأمنية.

وبحسب "المركز الإعلامي بالمهرة" استعرض الاجتماع حادثة الاعتداء على شاحنات مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في مديرية حات الشهر الماضي، وارتباط منفذي تلك العملية بحادثة محاولة اغتيال المحافظ باكريت.

وأكدت اللجنة أنها لن تسمح لأي تجمعات ومواكب مسلحة لا تتبع الدولة، مشيرة إلى أن الأجهزة الأمنية ستضرب بيد من حديد على "العناصر الخارجة عن القانون" ومن يتعاون أو يتستر عليها.

وأهابت اللجنة الأمنية بجميع المواطنين التعاون مع الأجهزة الأمنية في ضبط مقلقي السكنية العامة.

وأكد المحافظ باكريت، أن السلطة المحلية ماضية في تثبت وتعزيز الأمن والأمان، وحالة الاستقرار التي تنعم بها المحافظة.

وأشاد المحافظ بدعم التحالف العربي للأجهزة الأمنية، مؤكداً على ضرورة تشديد الإجراءات الأمنية على مداخل المحافظة ومدينة الغيضة.

كما استعرضت اللجنة الأمنية تقرير سير الحملة الأمنية التي انطلقت منذ قرابة أسبوعين، وأبرز النتائج التي حققتها.

وشددت اللجنة على ضرورة استمرار الحملة الأمنية بما يعزز الحالة الأمنية، مثمنة تعاون أبناء المحافظة وكل المواطنين.

وحققت الحملة حتى اللحظة ترقيم 470 سيارة و 40 درجة نارية، بإجمالي 510 سيارة ودراجة، كما ضبطت 11 قطعة سلاح.

ويوم الأربعاء الماضي نجا محافظ محافظة المهرة " راحج باكريت" من محاولة اغتيال في الطريق الواصل بين مديريتي رماه وشحن، أثناء عودته مع موكبه، ومشاركته في جلسات مجلس النواب في مدينة سيئون بمحافظة حضرموت.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر