مدير شرطة البيضاء يقدم استقالته ردا على تجاهل قيادة الشرعية للمحافظة

[ مدير شرطة البيضاء المستقيل ]

قدّم مدير عام شرطة محافظة البيضاء، العميد الركن أحمد علي محمد الحميقاني، استقالته من منصبه؛ وذلك على  خلفية ما أسماه بـ"تجاهل وزارة الداخلية" للمقاومة والجبهات، وعدم دمجها وترقيمها في الجيش الوطني.

وقال الحميقاني في استقالته، "إن الحكومة الشرعية، لم توفر الاحتياجات الأساسية لمحافظة البيضاء، والتي كان أخرها التجاهل واللامبالاة للمقاومة في جبهتي ذي ناعم والزاهر ال حميقان، التي تواجه المليشيات الانقلابية بترسانتها الكبيرة من دبابات وآليات وأسلحة ثقيلة ومتنوعه".

وأضاف الحميقاني، "أنه على الرغم من إننا رفعنا عدة برقيات الى الجهات العليا لاطلاعهم على خطورة الوضع، وقبل أن يسقط جبل حلموس الاستراتيجي بيد المليشيات؛ الا أننا لم نجد آذاننا صاغية، أو أي اهتمام يذكر حتى اللحظة". حسب قوله.

وأشار كذلك، إلى ما وصفه بـ"التجاهل" في توفير الدعم الأساسي والبسيط لإدارة الأمن في المحافظة، في حين أن فيها خمس مديريات محررة تحتاج الى ضبط الأمن فيها، وحل الإشكاليات الناتجة من الحرب وغيرها".

وأوضح "أنه تم اعتماد عدد ألفين فرد مجند لإدارة أمن المحافظة من قبل الاخ رئيس الجمهورية، ولم يتم اعتماد سوى الف فرد من العدد السابق، وخمسمائة تم ترقيم منهم عدد ثلاثمائة وخمسه وعشرون حتى الآن، لم يتم اعتماد مرتباتهم، ومائه وخمسه وسبعون تم رفع الكشف بهم ولم يتم ترقيمهم حتى الآن".

ولفت الحميقاني، إلى "مصالح المحافظة ومستحقاتها، والتي يتم عرقلتها في المكتب، ومنها الترقيات المستحقة للأقدميين، مثلها مثل المحافظات الأخرى، وكذلك عدم تسوية المحافظه ببقية المحافظات في كافة الاحتياجات والحقوق". لافتا إلى أن "مدير شرطة المحافظة يغيب عنكم لأكثر من شهرين، وتصل الى ثلاثة، ولايسمح له بالوصول إليكم". حسب تعبيره.
 
واختتم الحميقاني استقالته، بدعوة وزير الداخلية، بطلب استقالته، من مدير عام شرطة محافظة البيضاء؛ وذلك استشعارا منه للخذلان الذي تعانيه محافظته، واحتجاجا على الاهمال"..
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر