نائب الرئيس لأبناء تهامة:عقود التهميش بحقكم انتهت

أكد نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن الأحمر على أهمية إشراك إقليم تهامة في مختلف المجالات،مؤكدا " إن عقود التهميش والإقصاء لأبناء تهامة انتهت، وستكون الأولوية لهم في الاستفادة من عطاءات وثروات إقليمهم ". جاء ذلك خلال لقائه اليوم الاثنين عددا من الشخصيات السياسية وقادة المقاومة وأعضاء المجلس الأعلى لإسناد المقاومة في إقليم تهامة ، وناقش معهم مستجدات الأوضاع السياسية والأمنية ومعاناة أبناء الإقليم جراء سيطرة الميليشيا الانقلابية . وثمن نائب رئيس الجمهورية بالمشاركة الفاعلة لأبناء الإقليم في مختلف الجبهات، ومواقفهم المساندة للشرعية ورفض الانقلاب والتزامهم بالنظام والقانون ورفضهم للجماعات المسلحة والإرهابية. وأشار الفريق محسن إلى أن الدولة الاتحادية من الأقاليم الستة والتي اتفق عليها اليمنيون في مؤتمر الحوار الوطني هي الضامن لإعطاء كل ذي حق حقه في كل الأقاليم، وهو ما تعمل الحكومة والشرعية بقيادة رئيس الجمهورية عليه بكل اهتمام، بعد أن تتمكن من تحرير اليمن من الانقلابيين. وعلى الصعيد السياسي جدد نائب رئيس الجمهورية تأكيده على الرغبة في تحقيق السلام في إطار المرجعيات التي لا يمكن التنازل عليها والمتمثلة في المبادرة الخليجية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن 2216، مشيداً في ذات الوقت بحسن التصرف وثبات الموقف للوفد الحكومي في الكويت وما يبديه من حرص واهتمام بمصالح البلد ومواطنيه. واستمع الفريق محسن إلى مداخلات الحاضرين من أبناء الإقليم مؤكدا على اهتمام الحكومة بمختلف المشكلات وسعيها الحثيث لمعالجتها ومنها الاهتمام بأسر الشهداء والجرحى والمختطفين.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر