استئناف جلسات اللجان الفرعية في مشاورات السلام بالكويت

استأنفت اللجان الفرعية المكونة من وفدي الحكومة الشرعية والانقلابيين اجتماعاتها اليوم الاثنين لبحث المسارين السياسي والأمني وقضية السجناء والمعتقلين بعد أن تعذر انعقادها أمس الأحد,لتراجع الانقلابيين عن وعودهم. ومن المقرر أن يناقش الوفدان القضايا الثلاث المنصوص عليها بقرار مجلس الأمن 2216 وجدول الأعمال والتي تأخر تشكيل لجانها نتيجة مماطلات وفد الانقلابيين الذي ظل متهربا من التزاماته. في سياق متصل,التقى نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية رئيس الوفد الحكومي الى مشاورات الكويت عبدالملك المخلافي اليوم مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة لليمن إسماعيل ولد الشيخ . وخلال اللقاء الذي ضم اعضاء الفريق الحكومي في المشاورات عبدالعزيز جباري وياسين مكاوي والدكتور عبدالله العليمي ، جرى التأكيد على ضرورة تثبيت الخطوات والنقاط والأطر التي يتم الاتفاق بشأنها لضمان عدم الانقلاب عليها والتراجع عنها وأهمية تحديد إطار وسقف زمني للمشاورات . كما تم مناقشة ضرورة التقدم في اجراءات بناء الثقة وبخاصة اطلاق المعتقلين وتثبيت حقيقي لوقف اطلاق النار عبر تفعيل لجان التهدئة المحلية بما في ذلك ما جاء في بيان المبعوث الأممي بشأن لواء العمالقة ومحافظة تعز . وجرى الاتفاق على استئناف جلسات العمل المشتركة على مستوى اللجان بدء من بعد عصر اليوم الاثنين .

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر