رابطة علماء عدن تدين هجوم البحث الجنائي وتدعو التشكيلات الامنية للاصطفاف 

[ صورة للاشتباكات حول مقر البحث الجنائي بعدن ]

دانت رابطة علماء ودعاة عدن تدين ماجرى من اقتحام لإدارة البحث الجنائي بعدن خورمكسر الأحد الماضي.

وفي بيان أصدرته الرابطة، حصل "يمن شباب نت"، على نسخة منه  استنكر ما "نتج عن الهجوم من سقوط عشرات القتلى والجرحى الأبرياء في ذلك العدوان الآثم الأليم الذي يسهم في زعزعة الأمن وإقلاق السكينة في مدينة عدن الحبيبة الحالمة. 

وجددت الرابطة "التشديد على تحريم الدماء المعصومة وتجريم الاستهانة بها وزعزعة الأمن. واتستنكرت الجرائم في حق رجال الأمن والمواطنين من عموم أبناء الشعب الكريم".

وتدعو كل التشكيلات الأمنية، وأبناء الشعب عامة للاصطفاف تحت قيادة واحدة،والتحلي  باليقظة والحزم،حتى لا تتكرر مثل هذه الأعمال الإجرامية، والاختراقات الأمنية،حسب البيان.

وكان مسلحون قد هاجموا أمس الاول مبنى البحث الجنائي التابع لإدارة الأمن بعدن، بتفجيرين انتحاريين، سقط على إثرها نحو 40 قتيلا وعدد من الجرحى، في الحادث الارهابي الذي أعلن تنظيم داعش تبنيه لهذه العملية الارهابية التي لاقت ادانات واسعة من مختلف الشرائح والأحزاب والمكونات الاجتماعية في اليمن.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر