اللجنة الوطنية للتحقيق تبدأ زياراتها الميدانية إلى مديريات محافظة الجوف

[ فريق اللجنة الوطنية أثناء زيارتهم الميدانية في محافظة الجوف (سبأ) ]

بدأت اللجنة الوطنية اليوم الثلاثاء التحقيق الميداني في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان بمحافظة الجوف (شرق اليمن).

 

وبحسب وكالة الأنباء "سبأ" فإن اللجنة استمعت إلى أقوال عدد من ضحايا التهجير القسري من أبناء مديرية الغيل والذين يعيشون في مخيم الجر بمديرية الحزم محافظة الجوف منذ عامين ونصف.

 

ويحوي المخيم ما يزيد عن 185 أسرة هجرت من منازلها واضطرت إلى الانتقال من مديرية الغيل في ظروف صعبه بعد أن تم تفجير منازلهم والاستيلاء على مزارعهم من قبل ميلشيات الحوثي.

 

وعقدت اللجنة جلسات استماع لنماذج مختلفة من الأسر لأخذ الإفادات المرتبطة بواقعة التهجير وظروفها، كما استمعت للمعاناة الإنسانية التي عاشوها أثناء تنقلهم برا ووصولهم إلى مركز عاصمة الجوف.

ويستمر فريق اللجنة الوطنية باعمال التحقيق بمحافظة الجوف في عدد من الانتهاكات من ضمنها ضحايا زراعة الألغام وتفجير المنازل وغيرها من الانتهاكات .

 

والتقى الفريق وكيل محافظة الجوف سنان العراقي والذي شرح لأعضاء اللجنة عن الوضع الإنساني العام للمدنيين في الجوف في ظل الحرب ودور السلطة المحلية في توفير ضمانات حماية حقوق الإنسان.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر