طالَبَ بتنحي السيسي.. حبْس رئيس تحرير صحيفة الأهرام الأسبق

[ الكاتب الصحافي المصري عبد الناصر سلامة ]

بعد ساعات من صدور عدة قرارات بإخلاء سبيل معتقلين؛ قررت النيابة العامة المصرية حبس الكاتب الصحافي عبد الناصر سلامة، رئيس تحرير "الأهرام" الأسبق، 15 يوما على ذمة اتهامه بالانضمام لجماعة إرهابية ومشاركتها تحقيق أهدافها ونشر أخبار كاذبة.

وكان سلامة، الذي اعتقل من منزله قد دأب على نشر مقالات تعارض سياسات الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، خاصة في ملف سد النهضة، واتهمه في مقال مؤخرا بالمسئولية عما وصلت إليه الأوضاع في القضية بإبرامه اتفاق المبادئ وطالبه بالتنحي عن الحكم.

وواصلت النيابة العامة المصرية اليوم إصدار قرارات بإخلاء سبيل عدد من المعتقلين المشهورين، بالإفراج اليوم عن الناشطة السياسية اليسارية المحامية ماهينور المصري، والصحافيين مصطفى الأعصر ومعتز ودنان.

وكانت النيابة قد قررت في وقت سابق إخلاء سبيل الكاتب الصحفي جمال الجمل، والناشطة الحقوقية إسراء عبدالفتاح، ونائب رئيس حزب التحالف الشعبي الاشتراكي عبدالناصر إسماعيل، على ذمة الاتهامات المنسوبة لهم.

وكان عدد من الوسطاء السياسيين والصحافيين قد تحدثوا منذ أسابيع عن دفعة جديدة من قرارات إخلاء السبيل للنشطاء السياسيين والصحافيين المعتقلين، بمناسبة عيد الأضحى.

وسبق وأخلت النيابة سبيل نحو خمسين من المتهمين غير المعروفين في قضايا أخرى منها مظاهرات سبتمبر/أيلول 2020 و2021 والجوكر.

العربي الجديد

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر