أردوغان: نجل "أبو بكر البغدادي" من بين أفراد أسرته الموقوفين في تركيا

كشف الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن نجل زعيم تنظيم "داعش" الإرهابي "أبو بكر البغدادي"، موجود بين أفراد أسرته الموقوفين في تركيا.
 
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده الخميس، في مطار "أسن بوغا" بالعاصمة التركية أنقرة، قبيل توجهه إلى المجر في إطار زيارة رسمية.
 
وقال أردوغان: "ضبطنا إلى جانب زوجة البغدادي نجله الذي تم التأكد من حمضه النووي وهذا أمر مهم بالنسبة لنا".
 
وأضاف أردوغان: "نعمل على نقل أفراد أسرة البغدادي الذين ألقينا القبض عليهم إلى مراكز الترحيل، سيبقون هناك بانتظار قرارت وزارة العدل".
 
ولفت إلى أن هذا الأمر بدأ يتخذ أبعادًا جدية باعتبار أن المجموعة القريبة من البغدادي قامت باستهداف تركيا بشكل أكبر، وهؤلاء يحاولون الدخول إلى تركيا للتواجد فيها.
 
وتابع: "الأمر اتسع وتطور أكثر في الوقت الراهن، وبدأ - عدد المضبوطين - يتجاوز الرقم الأحادي ليشمل جميع أقارب البغدادي، وأرى أنه ليس من الصواب الإعلان عنهم حاليًا".
 
وقال إنهم سيقدمون على الإعلان عن هذه الأمور بعد الوصول إلى نتائج واضحة بالكامل.
 
وأشار إلى أن عدد عناصر "داعش" الذين حُظر دخولهم إلى تركيا بلغ لغاية اليوم 76 ألفًا، والذين تم ترحيلهم 7550، ويقبع حاليًا 1149 منهم في السجون.
 
وأوضح أن عدد الذين هربوا من معسكرات "داعش" في سوريا وألقي القبض عليهم وتم سجنهم في تركيا بلغ 270.
 
كما أكّد أن تركيا تمكنت أيضًا من القبض على عناصر "داعش" الذين أطلق تنظيم "ي ب ك" الإرهابي سراحهم بعد انطلاق عملية "نبع السلام".
 
وأشار إلى وضع هؤلاء في السجون بسوريا مجددًا، بعد القبض عليهم.
 
أردوغان شدّد على أن تركيا هي الدولة الوحيدة التي تكافح بقوة ضد "داعش".
 
 
المصدر: الأناضول

مشاركة الصفحة:

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر