"أردوغان" يهاجم السعودية: عهد التحكم بالمجتمعات انتهى وجريمة مقتل خاشقجي لم تنس

خاطب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الجهات التي تتبى مواقفا ضد بلاده استنادا إلى ادعاءات كاذبة ومضللة، بالقول "لا تستقوا أخبارنا من الأقلام المؤيدة للإرهاب، اسمعوها منّا".
 
جاء ذلك في كلمة للرئيس التركي في منتدى تي آر تي وورد، الذي تنظمه القناة التركية الرسمية الناطقة بالإنجليزية "تي آر تي وورلد"، يومي 21-22 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.
 
وقال أردوغان في هذا السياق: "اعتقد أنّ الذين قاطعوا المنتدى إحتجاجاً على عملية نبع السلام (لمكافحة الإرهابيين شمالي سوريا)، ليس بإمكانهم تقبل الديمقراطية".
 
وأعرب عن اعتقاده بأن "الذين تهربوا من إلقاء الكلمات، احتجاجا على عملية نبع السلام، يدعمون التنظيمات الإرهابية".
 
وأضاف أن الذين يؤمنون بحرية الفكر وحرية المعتقد، لن يبدلوا فكرهم ومعتقدهم بالدولار الأخضر.
 
وأشار إلى أن عهد التحكم بالمجتمعات من وراء الستار، قد انتهى تماما، مشيرا في هذا السياق إلى أن جريمة مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده باسطنبول، لم تنسَ.
 
وتابع في هذا السياق: "كيف نظر الغرب والولايات المتحدة الأمريكية إلى هذه الجريمة، وهل تابعوا حيثياته، للأسف سمعنا منهم أصوات خافتة في بادء الأمر ومن ثم تركوا هذه القضية جانبا".
 
وأعرب عن اعتقاده بأن العالم لم يعد يتابع مستجدات قضية مقتل خاشقجي، وما زال يلتزم الصمت.
 
وبرر ذلك بأن هناك من يعتقد "أن امتلاكهم للدولار يعد مخرجا لهم، وأنهم يستطيعون حل كل شيء بدولاراتهم".
 
وفي وقت سابق اليوم، انطلقت في مدينة إسطنبول، النسخة الثالثة لأعمال "المنتدى الفكري" الذي تنظمه القناة التركية الرسمية الناطقة بالانكليزية "تي آر تي وورلد"، بمشاركة شخصيات عالمية بارزة.
 
وبدأت أعمال المنتدى الذي ينظّم تحت شعار "أزمة العولمة: الفرص والمخاطر"، بجلسة خاصة شارك فيها وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو.
 
ويحضر المنتدى الذي يستمر على مدى يومين، سياسيون ورجال أعمال وناشطون وصحفيون وشخصيات بارزة محلية وعالمية.
 
وسيتم خلال المنتدى مناقشة مواضيع سياسية واقتصادية واجتماعية هامة.
 
المصدر: الأناضول

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر