عقب تقرير حقوقي.. القاهرة تدعو واشنطن لعدم التدخل في شؤونها

 
دعت الخارجية المصرية، الخميس، الولايات المتحدة الامريكية إلى احترام مبدأ عدم التدخل في شؤونها الداخلية، على خلفية تقرير أصدرته واشنطن ينتقد الوضع الحقوقي في البلاد.
 
وقالت الوزارة في بيان إن القسم الخاص بمصر في التقرير السنوي لوزارة الخارجية الأمريكية حول أوضاع حقوق الإنسان لعام 2018 "لا يتسم بالموضوعية والمصداقية".
 
وأضافت أن "مصر لا تعترف بحجية مثل هذه التقارير التي تعتمد على بيانات وتقارير غير موثقة، توفرها جهات ومنظمات غير حكومية تُحركها مواقف سياسية مناوئة".
 
والأربعاء، قال التقرير السنوي للخارجية الأمريكية بشأن أوضاع حقوق الإنسان في العالم إن "الحكومة المصرية ارتكبت أعمال قتل غير قانونية، أو ذات دوافع سياسية".
 
وذكر أن الانتهاكات في مصر تتضمن "القتل خارج إطار القانون، والإخفاء القسري، والتعذيب، وتهديد الحياة، وظروف سجن قاسية، والتضييق على حرية الصحافة والإنترنت".
 
وأوضحت الخارجية المصرية أن التقرير الأمريكي "لا يستند إلى أي دلائل أو براهين، ولا يتسم بالموضوعية والمصداقية".
 
وشددت على "أهمية احترام مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، وأهمية تحري الدقة وتناول المسائل من منظور شامل".
 
وتواجه مصر انتقادات على الصعيدين المحلي والدولي، حيال ارتكاب "تجاوزات" تتعلق بـ "الاختفاء القسري" و"التعذيب في أماكن الاحتجاز"، غير أن السلطات المصرية نفت مرارا "وقوع انتهاكات خارج إطار القانون".


المصدر: الاناضول

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر