"ترامب" يصف الرئيس المصري بالقاتل اللعين

[ خلال لقاء السيسي مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ]

وصف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره المصري عبد الفتاح السيسي بأنه "قاتلٌ لعينٌ"، حسبما ورد في كتاب "الخوف" للصحفي الأمريكي بوب وودورد. 

ووفق الكتاب الذي صدر في 8 سبتمبر الجاري وحقق مبيعات قياسية، فإن ترامب كان يتحدث مع محاميه جون دود كيف أن نفوذه مهدَّد بسبب التحقيقات الجارية حول تواطئه مع روسيا للتأثير على الانتخابات الرئاسية التي فاز بها عام 2016. 

وبحسب ما ذكرته صحيفة "نيوزويك"، استشهد ترامب في حديثه مع دود بشأن مخاوفه، بالمكالمة التي أجراها مع نظيره المصري عبدالفتاح السيسي لمناقشة الإفراج عن آية حجازي، الناشطة الأمريكية-المصرية التي اعتُقلت في مصر 3 سنوات عام 2017. 

وينقل الكتاب عن ترامب قوله لمحاميه وهو يحدثه عن المكالمة مع السيسي: "دود تذكر من الشخص الذي أتحدث إليه؟ إنه قاتل لعين، سوف يجعلك تتصبب عرقاً في المكالمة". 

وتابع الرئيس الأمريكي مخاطباً محاميه: "قال لي السيسي في المكالمة: (دونالد، أشعر بالقلق من هذه التحقيقات، هل ستستمر في منصبك؟ ماذا في حال أردت أن تسدي إليّ معروفاً؟)"، واصفاً كلام الرئيس المصري هذا بأنه "ضربة تحت الحزام". وأُفرج عن الناشطة آية حجازي في أبريل 2017، بعد لقاء بين السيسي وترامب بالبيت الأبيض، واتفقا حينها على تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة. 

يشار إلى أن العلاقة بين السيسي وترامب "ودية"، وسبق أن وصفها الرئيس الأمريكي في أكثر من مناسبة بأنها "كيمياء مشتركة". 

ومنذ توليه السلطة عام 2014، يواجه السيسي اتهاماتٍ بانتهاك حقوق الإنسان، وتنفيذ اعتقالات جماعية ومحاكمات عسكرية للنشطاء، كما يُتهم السيسي بالمسؤولية عن "مجزرة رابعة" التي نفذها الجيش المصري عام 2013، لفض اعتصام مؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي والتي راح ضحيتها، بحسب تقارير دولية، نحو 700 شخص. 


 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر