أربع قطريات بمجلس الشورى للمرة الأولى في تاريخ البلاد

[ قطر ]

أصدر أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني اليوم الخميس، قرارا أميريا بتجديد عضوية بعض أعضاء مجلس الشورى (البرلمان) وتعيين أعضاء جدد في المجلس.
 
وقضت إحدى مواد القرار بتعيين 28 عضوا جديدا، بينهم 4 سيدات، وذلك للمرة الأولى في تاريخ البلاد.
 
والعضوات الجديدات هن حصة الجابر وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات سابقا، وعائشة المناعي مديرة "مركز محمد بن حمد آل ثاني لإسهامات المسلمين في الحضارة" التابع لجامعة حمد بن خليفة، عضوة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع.
 
وأيضا من العضوات الجديدات هند المفتاح نائب رئيس معهد الدوحة للدراسات العليا للشؤون الإدارية والمالية، وريم المنصوري الوكيلة المساعدة بوزارة المواصلات والاتصالات لشؤون تنمية المجتمع الرقمي.
 
ومجلس الشورى هو الهيئة التشريعية لدولة قطر، ويضم 45 عضوا، ويتولى عددا من المهام، منها مناقشة مشروعات القوانين، والمراسيم بقوانين، كما يناقش السياسة العامة للدولة في النواحي السياسية والاقتصادية والإدارية، التي تحال إليه من مجلس الوزراء.
 
كذلك يتولى مناقشة مشروع ميزانية المشروعات الرئيسية العامة، ومتابعة أنشطة الدولة وإنجازاتها في شأن جميع المسائل، سواء أكانت هذه المسائل قد أحيلت إليه من مجلس الوزراء، أم نظرها من تلقاء نفسه.
 
كما يقوم بتقديم التوصيات، وإبداء الرغبات في المسائل المشار إليها سلفا.
 
وتأتي تلك الخطوة بعد يومين من إعلان الخارجية القطرية، الثلاثاء، تعيين لولوه راشد الخاطر متحدثة رسمية باسم الوزارة.
 
وتعد الخاطر أول متحدث رسمي باسم الخارجية القطرية في عهد الأمير تميم بن حمد آل ثاني، الذي يتولى مقاليد الحكم منذ 25 يونيو / حزيران 2013.
 
كما تعد أيضا أول قطرية تشغل المنصب في تاريخ البلاد، وثاني متحدث رسمي باسم وزارة الخارجية.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر