من بلجيكا..رئيس كتالونيا المقال يعلن على لسان محاميه رفضه العودة لإسبانيا

[ رئيس إقليم كتالونيا المقال، كارلس بيغديمونت ]

قال باول بيكارت، محامي رئيس إقليم كتالونيا المقال، كارلس بيغديمونت(موجود ببروكسل حاليًا)، إن موكله، الصادر بحقه قرار توقيف، لن يعود لإسبانيا، وسيبقى في بلجيكا.
 
جاء ذلك في تصريحات أدلى بها المحامي لقناة بلجيكية ناطقة باللغة الفلامنكية، مساء الخميس.
 
وأضاف بيكارت قائلا "سمعت من موكلي (بيغديمونت)، أن قرار توقيف صدر بحقه، و4 وزراء (في حكومة الإقليم المنحلة)".
 
وشدد على أن رئيس الإقليم المقال، باقٍ في بلجيكا "وسيتعاون بشكل كامل مع المسؤولين البلجكيين، مدام هذا القرار (الخاص بالتوقيف) ساريًا".
 
ومساء الخميس، أصدر القضاء الإسباني، مذكرة توقيف أوروبية بحق بوغديمونت، و4 من وزرائه، المتواجدين في بلجيكا معه.
 
جاء القرار في إطار التحقيقات الجارية مع أعضاء الحكومة الكتالونية المقالة، الذين يواجهون تهمًا بـ"التمرد والتحريض وإساءة استخدام الأموال العامة".
 
الاتهامات جاءت على خلفية تنظيم استفتاء مطلع أكتوبر/تشرين أول الماضي من جانب واحد، بغية تحقيق انفصال كتالونيا عن إسبانيا.
 
وحال ثبوت التهم فإن بوغديمونت، ورفاقه قد يواجهون أحكامًا بالسجن تتراوح بين 6 أعوام و30 عامًا.
 
ومساء الخميس أيضا، أمر قاضي المحكمة العليا الإسبانية بحبس 8 من أعضاء حكومة كتالونيا المقالة، تمهيدًا لمحاكمتهم، على خلفية التهم ذاتها، والإفراج عن آخر بكفالة.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر