الحوثيون لأطباء مستشفى الثورة بصنعاء: عملكم إنساني ومن يتظاهر نعتقله

هددت إدارة مستشفى الثورة الحكومي بالعاصمة صنعاء التي فرضها الحوثيون الأطباء والموظفين بالاعتقال إذا قاموا بالتظاهر للمطالبة برواتبهم الموقوفة منذ شهرين.

وقال مصدر خاص لـ" يمن شباب نت" إن إدارة المستشفى أبلغت الأطباء والموظفين خلال اجتماعها معهم بأنها ستطلب من مسلحي الحوثي اعتقال كل من يتظاهر للمطالبة براتبه.

وأصدرت الإدارة بيانا قالت فيه إنها اتفقت مع المجلس التنفيذي والنقابات على صرف مبلغ 10 ألف ريال سلفة اختيارية لمن يرغب من موظفي المستشفى، مؤكدة أن الجميع يقدم خدمات استثنائية بحتة في هذا الظرف، في إشارة تحمل تهديدا لمن يرفض العمل بدون راتب بالفصل.

ويعاني موظفو الدولة من عدم تسلم رواتبهم على خلفية نقص السيولة النقدية والتراجع الحاد للإيرادات العامة، ونهب الحوثيين لأموال الخزينة والاحتياطي لتمويل المجهود الحربي.

وكانت إدارة مستشفى الثورة المعينة من الحوثيين رفعت أسعارها للخدمات الطبية بنسبة 70%، حيث ارتفعت أسعار الولادة الطبيعية من 2000 إلى 5000 ريال، والولادة القيصرية من 20 ألفا إلى 45 ألفا، وسعر الغرفة من 400 في اليوم إلى 1000 ريال.

ويعد مستشفى الثورة بصنعاء أكبر مستشفيات البلاد، ويجري 100 عملية جراحية يوميا، ويبلغ عدد العاملين فيه حوالى 500 موظف من أطباء وممرضين وإداريين.

 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر