موظفو صنعاء يبعيون أثاث بيوتهم لتوفير احتياجاتهم بعد تأخر المليشيا في صرف مرتباتهم

[ سكان وسط صنعاء القديمة ]


لجأ عدد من سكان العاصمة صنعاء، من الذين كانوا يعتمدون على مرتباتهم لشراء احتياجاتهم، إلى بيع بعض مقتنياتهم من أثاث منازلهم في "سوق الحراج" بشكل سري.

وقال مصادر لـ"يمن شباب نت" إن عددا من الموظفين الحكوميين الذين كانوا يعتمدون على مرتباتهم في شراء الاحتياجات الأساسية، لجأوا إلى بيع أثاث منازلهم بشكل سري، لتغطية مصروف أسرهم اليومي، بعد دخولهم الشهر الثاني بدون مرتبات، ورفض أصحاب البقالات من قرضهم".

وأشارت المصادر إلى الموظفين اضطروا إلى الذهاب بالليل إلى "أسواق الحراج" لعرض بعض أثاث منازلهم للبيع في المزاد العلني.

ويرفض الحوثيون حتى اليوم صرف مرتبات الموظفين في القطاعين المدني والعسكري، وكذا الحكومة الشرعية، الأمر الذي يفاقم معانات الموظفين ويزيد أوضاعهم أكثر مأساوية.


ويأتي سبب تأخر صرف مرتبات الموظفين، نتيحة تلاعب الحوثيين بالبنك المركزي في تمويل حربهم ضد السلطات الشرعية، الأمر الذي أوصل البنك فقدان احتياطيه من النقد الأجبني وشحة السيولة من العملة المحلية.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر