اليمن.. المؤسسة الاقتصادية تعلن بدء تدخلها التمويني وبيع القمح للمواطنين

[ اجتماع المؤسسة الاقتصادية اليمنية بعدن ]

أعلنت المؤسسة الاقتصادية اليمنية، اليوم الأحد، عن بدء التنسيق بينها وبين ميناء عدن، من خلال تسليم المؤسسة موقع بمساحة 90 ألف متر مربع لإنشاء الصوامع الاقتصادية لتحقيق استقرار في الأمن الغذائي من مادة القمح.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته قيادة المؤسسة في العاصمة المؤقتة عدن، لمناقشة وضع اصول المؤسسة وإمكانية استغلالها وتنميتها، والتشديد على الانضباط الوظيفي والالتزام بالحضور والانصراف في الأوقات المحددة، وفقا لوكالة سبأ.

وأكدت قيادة المؤسسة الاقتصادية اليمنية، عزمها إنشاء مصنع للملح والذي سيعمل على تحقيق اكتفاء ذاتي من مادة الملح للبلاد، وتصديره إلى الخارج.

وناقشت المؤسسة في اجتماعها، ما تم إنجازه من مهام منذ انطلاق العام 2022، وأبرز الصعوبات والمشاكل التي واجهت مديري القطاعات والمناطق وفروع المؤسسة، وبحث السبل الكفيلة بمعالجتها، والخطط المستقبلية للعام الجديد 2023 للارتقاء بمستوى الأداء وتحسين الخدمات.

وأوضح مدير عام المؤسسة العميد سامي السعيدي، أنه وعلى خلفية القرار الصادر من مجلس القيادة الرئاسي، أصدر وزير الصناعة والتجارة محمد الأشول قرارًا بشأن تشكيل لجنة مشتركة من وزارة الصناعة والمؤسسة الاقتصادية، تتركز مهامها في سد الفجوة الغذائية من خلال تمكين المؤسسة الاقتصادية من عملها عبر البيع المباشر للمواطنين.

وأوضح أن اللجنة رفعت تقريرها إلى وزارتي الصناعة والتجارة والمالية، لوضعها ومناقشتها في اجتماع مجلس الوزراء وإقرارها.

هذا وتعتزم المؤسسة الاقتصادية، التدخل في السوق التمويني، عبر استيراد وبيع المواد الغذائية الأساسية للمواطنين عبر نقاط البيع ومراكز المؤسسة في جميع المحافظات المحررة.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر