وزير النفط يبحث مع "توتال" استئناف تشغيل مشروع "بلحاف" لتصدير الغاز

بحث وزير النفط والمعادن اليمني عبدالسلام باعبود، الأربعاء، مع مسؤول بشركة توتال الفرنسية، استئناف تشغيل مشروع الغاز الطبيعي،"بلحاف" بمحافظة شبوة جنوبي اليمن.
 
وبحسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، أن باعبود، ناقش في القاهرة مع مدير شركة توتال لشمال إفريقيا واليمن روماريك، السبل الكفيلة بحل مشكلة توقف تشغيل مشروع الغاز الطبيعي المسال والذي يعد واحد من أكبر المشاريع الاستراتيجية في اليمن.
 
وأكد الوزير خلال اللقاء الذي حضره مدير الشركة اليمنية للغاز المسال علي الزبيري، "على أهمية إعادة تشغيل واستئناف صادرات الغاز المسال لحاجة اليمن الماسة للموارد المالية".
 
من جانبه أكد مدير شركة توتال حرص الشركة على تعزيز حضورها ومشاريعها الاستثمارية في مواقع امتيازاتها وأعمالها في عدد من القطاعات النفطية وخصوصا مشروع الغاز وبما يسهم في دعم الاقتصاد اليمني وتحقيق المصالح المشتركة.
 
ومنذ عام 2015 توقف انتاج وتصدير الغاز الطبيعي في منشأة بلحاف بمحافظة شبوة بسبب الحرب ومغادرة الشركات العاملة في هذا المجال، ومنذ أكثر من ثلاث سنوات قامت الإمارات بتحويل المنشأة إلى ثكنة عسكرية.
 
وكلف مشروع بلحاف الاستراتيجي لتصدير النفط والغاز الطبيعي المسال اليمن نحو 5.4 مليارات دولار، إذ تصل كمية الإنتاج الكلية للمشروع إلى 6.7 ملايين طن متري سنويا.
 
وخسر اليمن ما يزيد على 6 مليارات دولار كان يمكن أن تضخ في خزينة الدولة خلال هذه السنوات من الحرب، حسب بيانات رسمية.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر