في ظل إنهيار "الريال اليمني".. البنك المركزي يعلن عن عملة نقدية جديدة من فئة 200 ريال (صورة)

[ العملة الجديدة فئة 200 ريال ]

أعلن البنك المركزي اليمني، من مقره الرئيسي في العاصمة المؤقتة عدن، اليوم، إصدار عملة نقدية جديدة من فئة 200 ريال وذلك استناداً إلى قانون البنك رقم (14) لسنة 2000م وتعديلاته، وعلى وجه التحديد المادة رقم (24).

وقال البنك في بيان تلقته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) "نعلن للجمهور عن قيام البنك بطباعة ورقة نقدية جديدة من فئة 200 ريال وإصدارها للتداول خلال الأيام القادمة".

وبحسب البيان، فإن الورقة النقدية الجديدة تحمل المواصفات الأساسية التالية: حجم الورقة النقدية : 150ملم X 69 ملم، واللون: ذهبي مائل للاخضرار، والوجه الأمامي للورقة النقدية: قلعة زبيد، والوجه الخلفي للورقة النقدية: حوف المهرة وسنة الإصدار: 1439هـ - 2018م.

وأشار البنك إلى وجود علامات الأمان في الورقة النقدية الجديدة في الوجه الأمامي علامات بارزة تضفي على الورقة خشونة مميزة، من بينها اسم البنك المركزي اليمني وكتابات ملونة بارزة أخرى، بالإضافة إلى علامة نافرة وبارزة بيضاء دون لون في الجزء الأبيض من الورقة.

واتجهت الحكومة اليمنية إلى طباعة كميات كبيرة من النقود بدون غطاء نقدي، لمواجهة أزمة السيولة، ما فاقم أزمات الاقتصاد ويهدّد بمزيد من الانخفاض في سعر العملة المحلية أمام الدولار،  حيث وصل سعره إلى 570 ريال يمني، مقابل الدولار الواحد، و145 مقابل الريال السعودي.

وقررت الحكومة، منتصف سبتمبر 2016، نقل البنك المركزي من العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثيين إلى عدن، في مسعى لتجفيف منابع تمويل الانقلابيين.

وأعلنت عقب قرارها بنقل البنك عن إجراءات لمواجهة أزمة السيولة من خلال طباعة نقود جديدة، أبرزها فئة 1000 و 500 ريال، لدى شركة جوزناك الروسية، لمواجهة أزمة السيولة النقدية التي تضرب القطاع المصرفي منذ نحو عامين.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر