السعودية: 2.5 مليار دولار خسائر شركتين مرتبطتين برجلي أعمال موقوفين

أظهر مسح أجرته الأناضول، اليوم الأربعاء، أن شركتين مرتبطتين برجلي أعمال سعوديين تم توقيفهما قبل أيام بتهم فساد، فقدتا نحو 2.5 مليار دولار من قيمتهما السوقية خلال ثلاثة أيام.
 
ومن ضمن قائمة الموقوفين بحسب صحيفتي "الاقتصادية" و"سبق" السعوديتين، الملياردير السعودي الأمير الوليد بن طلال، ورجل الأعمال ناصر الطيار.
 
وبحسب المسح الذي استند إلى بيانات الشركتين في البورصة السعودية، خسرت شركة المملكة القابضة (المملوكة من بن طلال والذي يرأس مجلس إدارتها)، نحو 8.1 مليارات ريال (2.16 مليار دولار).
 
وخسرت شركة الطيار (عضو مجلس إدارتها ناصر الطيار، ويملك فيها 29.7 بالمائة)، نحو 1.32 مليار ريال (352 مليون دولار).
 
وفي سابقة لم تشهدها السعودية، ألقت السلطات مساء السبت الماضي، القبض على 11 أميرا و4 وزراء حاليين وعشرات سابقين ورجال أعمال، بتهم فساد.
 
وجمدت المملكة حسابات بنكية لأفراد ضمن حملة لمكافحة الفساد، فيما أعلنت مؤسسة النقد السعودية (البنك المركزي)، أن التجميد لا يشمل الشركات التابعة.

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر