تدشين مشروع تحسين سُبُل العيش للأسر الريفية بمحافظة "مأرب" 

[ جمعية أجيال مأرب تنفذ مشروع تحسين سُبُل العيش للأسر الريفية  ]

دشن، وكيل محافظة مأرب للشؤون الإدارية، عبدالله أحمد الباكري، الأربعاء، مشروع الأمن الغذائي، وتحسين سُبُل العيش بمأرب، والذي تنفذه جمعية أجيال مارب، بدعم وتمويل من مجموعة ARK.

وخلال التدشين، أكد الوكيل الباكري، على أهمية إقامة مثل هذه المشاريع، التي لها أهمية كبيرة من حيث توفير اكتفاء ذاتي، ومصدر دخل للأسر، وتأهيلها لكي تصبح منتجة، وتستطيع الصمود، وتعمل على تحسين سبل معيشتها. 

وأشاد الباكري بدور جمعية أجيال مأرب في إقامة مثل هذه المشاريع الملموسة والنوعية... داعيًا إلى ضرورة تغطية مديريات أكثر، ومستفيدين أكثر في المراحل القادمة.

من جهته، أوضح المهندس ناصر مهتم رئيس الجمعية أن هذا المشروع سيستفيد منه نحو 100 امرأة بشكل مباشر، بينما المستفيدين غير المباشرين يصلون الى أكثر من 1000 نسمة.

وأفاد مهتم، بأن فكرة المشروع تتلخص في تقديم منح لإقامة حدائق منزلية للنساء، وتحقيق الأمن الغذائي، ومكافحة سوء التغذية للأسر المستهدفة".

وذكر، أن المشروع يهدف إلى تحقيق قيمة من خلال توفير مصدر دخل للأسر المستفيدة، عبر بيع الفائض من الخضروات في الأسواق القريبة، وسيتم التنسيق مع السلطة المحلية ومكاتب الزراعة في اختيار المستفيدين، والمستفيدات. 

وأشار إلى أنه سيتم التحقق من صحة الاستهداف وفقًا للمعايير، وستكون المنح عبارة عن (بذور خضروات متنوعة تناسب مع مناخ المنطقة، وشبكة ري بالتنقيط لمساحة 400 م2، بالإضافة إلى خزان سعة 300 لتر). 

ولفت إلى أنه سيتم تدريب المستفيدات على زراعة الخضروات، على رأس العمل، وفق أسس علمية، بالإضافة الى تقديم خدمات استشارية وارشادية للمستفيدات من قبل فنيين زراعيين متخصصين، تبدأ مع تجهيز الأرض والزراعة، وتقديم الخدمات الزراعية المختلفة.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر