في نسخته السادسة..

انعقاد الملتقى الشبابي التطوعي الدولي في قطر بمشاركة 17 دولة

[ نسخة سابقة للملتقى الشبابي ]

يعقد الاتحاد العربي للعمل التطوعي في قطر، النسخة السادسة من الملتقى الشبابي التطوعي الدولي، خلال الفترة ما بين 9 -13 سبتمبر/ أيلول الجاري.

ويشارك في الملتقى، الذي سيعقد لأول مرة عن بعد "أون لاين"، ممثلين عن 17 دولة هي، " قطر، الكويت، عمان، اليمن، العراق ، لبنان ، الأردن، السودان، المغرب، تونس، الجزائر، باكستان، إندونيسيا، أذربيجان، الهند، النيجر ، و البوسنة"، فضلاً عن 39 مدرباً وأكثر من 58 متحدثاً سيشاركون في فعالياته التي ستقام على مدى 5 أيام.
 
وتأتي هذه النسخة من الملتقى الشبابي التطوعي امتداداً لـ 5 نسخ سابقة أُقيمَت منذ عام 2014، وشاركت فيها وفود من 40 دولة من مختلف دول العالم.
 
ويوفر الملتقى الشبابي التطوعي فرصاً للمشاركين وأصحاب الاختصاص والجهات المعنية والمهتمين بالتطوع، لتبادل الخبرات والتدريب والاطلاع على أحدث البرامج المتعلقة بالعمل التطوعي في دول العالم، وبيان مدى تأثيره في حياة الأفراد والمجتمعات.
 
وستتركز فعاليات الملتقى على التعرف إلى النماذج العالمية التطوعية في مواجهة جائحة كورونا، بالإضافة إلى التعرف إلى التجارب العالمية الناجحة في ما يخص مجال الخدمة المجتمعية، وسبل وعوامل الارتقاء بالعمل التطوعي والخدمة المجتمعية في دول العالم والعالم العربي على وجه الخصوص.

وسعى الملتقى منذ نسخته الأولى إلى نشر روح التعاون والمبادرة للمشاركة في الأعمال التطوعية، وبيان أهميتها في بناء الأفراد، في إطار السعي إلى خلق مجتمع عالمي يعي ويثمن دور التطوع والمتطوع في بناء المجتمعات.
 
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر