الثقافة العربية تبدي استعدادها للحفاظ على الآثار والمخطوطات اليمنية

[ باحبيب خلال لقائه مدير عام المنظمة العربية للعلوم ]

أبدت المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، استعدادها الكامل لتقديم الدعم للحفاظ على الآثار والمخطوطات اليمنية وتأهيل المختصين في هذا المجال.

جاء ذلك على لسان مدير عام المنظمة، محمد ولد أعمر، خلال استقباله سفير اليمن لدى تونس، عبد الناصر باحبيب، الثلاثاء. وفقاً لما أوردته وكالة سبأ.

كما أكد مدير المنظمة، تقديم أوجه المساعدة اللازمة في المجال التربوي كالمساهمة في طباعة الكتاب المدرسي، وتوفير المستلزمات الأساسية وإقامة، الدورات التدريبية، للمختصين، وتقديم المنح الدراسية الجامعية، وفق أجندة متكاملة يتقدم بها الجانب اليمني في اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم.

وكان السفير باحبيب قد دعا خلال اللقاء المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، إلى دعم ومساندة قطاعي التعليم والثقافة في اليمن.

وناقش اللقاء الوضع التربوي والتعليمي والثقافي في اليمن، والآثار السلبية التي خلفتها الحرب التي أشعلتها جماعة الحوثي الانقلابية على هذا القطاع الحيوي الذي يمس مستقبل الأجيال.
 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر