مقاومون حتى تطلع الشمس من المغرب


هشام المسوري

 
طريق معركتنا طويل ، والهدف كبير والله أكبر .
 
اخترنا المعركة من أجل الحق .. الله حق والحرية حق والعدل حق والكرامة حق .
 
هناك في الواقع مايستحق العويل والبكاء .. تلك مهمة المنظمات .. لكننا في هذا الكون خلقنا للمقاومة ، لرفض أن نسير عبيدًا لغير من هتف فينا : والذين إذا أصابهم البغي هم ينتصرون .
 
ليست مهمة المقاومة الآن هي النصر ، وليست ملزمة أمام الاهداف التافهة للصغار الذين يطالبون بانتصارات جاهزة وثمار عاجلة .
 
المهة هي المقاومة وكفى .
 
قدرها  الحرب الشاقة وحمل قضية الحق ، وحراسة روح المقاومة فينا .
 
نفقد أعزاء ونثخن بالجراح ، نعيش لحظات سماع ارحامنا خبر استشهاد ابن وأخ وزوج ، ولا نملك مواساتهن ، إلا أن نحترم دم وعيون الشهداء ونكون فرسان أقوياء في المعركة نحرس هدفهم بوفاء .
 
شهداؤنا وجرحانا لا يحبون تحويلهم إلى ضحايا نوزع عليهم الرثاء والشفقة .
 
 يحبون فقط أن نبقى .. مقاومون .
 
مقاومون حتى تطلع الشمس من المغرب.
------------------------------------------
من صفحة الكاتب على الفيسبوك

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر