مسؤول أممي: نعمل على حشد الدعم الإنساني الذي يستحقه الشعب اليمني 

[ خلال استقبال الرئيس هادي المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين "سبأ" ]

أكد المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبوا جراندي، سعي الأمم المتحدة لحشد الموارد والدعم الانساني الذي تستدعيه الحاجة ويتسحقة الشعب اليمني.
  
جاء ذلك خلال لقاءه رئيس الجمهوري، عبد ربه منصور هادي، اليوم، مثمناً موقف اليمن قيادة وشعب لتقديمهم المساعدات للاجئين الصوماليين والافارقه رغم واقع اليمن وظروفه الصعبة.

وقال المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين "سنعمل جاهدين لتقديم كافة الاحتياجات والمساعدات الممكنة لليمن على مواقفها المشرفة"..كاشفاً عن زيارته القادمة للعاصمة المؤقتة عدن خلال شهر ديسمبر القادم". وذلك وفقا لوكالة سبأ الرسمية.

من جانبه رحب الرئيس هادي بالمبعوث الأممي بالجميع مثمناً جهودهم الإنسانية وما بذلوه خلال فترة عمل المفوضية منذ تأسيسها باليمن.

وقدم رئيس الجمهورية صورة موجزة للوضع الراهن في البلد وتفاقم المعاناة الانسانية جراء الحرب الانقلابية للحوثي وصالح في اليمن وما تسبب به الانقلاب من فقر ونزوح واوبئة.

وقال الرئيس  هادي "نتطلع الى مزيد من نشاط عمل المنظمات الإنسانية في اليمن للوصول الى مناطق الاحتياج بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني والتي اكتسبت خبرات ميدانية خلال فترات عملها"..لافتاً الى الأعباء التي تتحملها بلادنا جراء النزوح الداخلي فضلا عن إعداد اللاجئين الصوماليين والذي تستضيفهم اليمن وتتم معاملتهم أسوة بالمواطن اليمني في التنقل والعمل".

وأضاف رئيس الجمهورية"اننا مسؤولين على كافة أبناء الشعب اليمني انطلاقاً من مسؤولياتنا الوطنية والإنسانية تجاههم".

 

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

فيديو


اختيار المحرر